Skip to main content

«طاقة الأولمبياد» تشعل الألعاب العالمية بـ 6 مبادرات

تفاصيل الخبر

مارس 3,2019

«طاقة الأولمبياد» تشعل الألعاب العالمية بـ 6 مبادرات

أطلقت دائرة الطاقة في أبوظبي، باعتبارها الشريك الرسمي للأولمبياد الخاص الألعاب العالمية 2019، حملة تحت شعار «طاقة الأولمبياد»، تشمل تنظيم سلسلة من الفعاليات والمبادرات في أماكن مختلفة ضمن مدينة أبوظبي وفي مقرات استضافة الألعاب، في خطوة تعكس التزام الدائرة بالمساهمة في دعم هذا الحدث وزيادة الوعي حول قطاع وموارد الطاقة وكيفية الاستخدام الأمثل لها.

وتقوم حملة «طاقة الأولمبياد» على ركائز رئيسية أربع هي الطاقة مشاركة، والطاقة استدامة، والطاقة تفاعل، والطاقة قوة، ويندرج تحتها 6 مبادرات مختلفة تتوافق مع رؤية الدائرة لمستقبل قطاع الطاقة في الإمارة ودورها في توعية المجتمع بأهمية ترشيد الاستهلاك، وضرورة الاستفادة من جميع الموارد المتاحة وتعزيز مساهمتها في خدمة التنمية المستدامة في الإمارة.

ويشارك في هذه المبادرات الفريق الإماراتي المشارك في الألعاب وموظفو دائرة الطاقة وكذلك الفرق المشاركة من خارج الدولة، بالإضافة إلى الجمهور الذي سوف يحضر حفلي الافتتاح والختام والمنافسات.

وقال معالي المهندس عويضة مرشد المرر، رئيس دائرة الطاقة، إن الإمارات سباقة في قيادة الجهود العالمية الهادفة إلى تمكين الطاقات البشرية باعتبارها المورد الأهم في نهضة الأمم وتطورها، وتولي قيادتنا الرشيدة اهتماماً متزايداً بهذا الجانب يتخطى حدود الدولة ليشمل الإنسان في مختلف أنحاء العالم، بما يتوافق مع قيم التسامح والتواصل الإنساني القائم على الاحترام التي تميز مجتمع دولة الإمارات.. مشيراً إلى أن رعاية هذه الألعاب تأتي انطلاقاً من حرص الدائرة على إنجاح كافة الفعاليات التي تستضيفها إمارة أبوظبي وتعزيز مكانتها على الخريطة العالمية وجهة مفضلة لاستضافة وتنظيم مختلف النشاطات.

وأضاف معاليه أن أهداف الأولمبياد الخاص تنسجم مع أهداف دائرة الطاقة في تحقيق الاستفادة من مختلف موارد الطاقة وتعزيز عملية التكامل بينها، لافتاً إلى أن دعم هذه الألعاب يندرج ضمن إطار مسؤوليتنا المجتمعية التي تشمل محورين رئيسيين هما زيادة الوعي حول أهمية ترشيد استهلاك موارد الطاقة والمياه بما يتوافق مع رؤية برنامج «غداً 21» بمحاوره الأربعة وخاصة محور تعزيز نمط الحياة، وكذلك دعمنا لأصحاب الهمم باعتبارهم شريحة ذات إمكانيات وطاقات خلاقة قادرة على الإسهام الفاعل في مجالات الحياة المختلفة.

وقامت دائرة الطاقة بالتنسيق مع المنظمين والجهات المعنية باختيار مواقع عدة داخل مدينة أبوظبي لإقامة مجموعة من المبادرات الهادفة إلى إشراك أفراد المجتمع في عملية توليد الطاقة، بالإضافة إلى أنشطة تفاعلية مخصصة للأطفال. وتدعو الدائرة الجمهور إلى زيارة هذه المنصات التي سيتم الكشف عنها قريباً، وسيتم تزويد مناطق إقامة الألعاب أيضاً بالعديد من المنصات التفاعلية للزوار والجمهور للتفاعل والتواصل المباشر، وتشكيل فرق مشتركة للقيام ببعض النشاطات الرياضية في صورة تعكس الطبيعة التفاعلية لهذه الألعاب ورسالتها.

© 2019 دائرة الطاقة جميع الحقوق محفوظة.

For an optimal experience please
rotate your device to portrait mode