Skip to main content

دائرة الطاقة تحيي ذكرى اليوم الوطني السابع والأربعون
لدولة الإمارات مع طلاب مدرسة حمدان بن زايد في أبوظبي

تفاصيل الخبر

نوفمبر 26,2018

دائرة الطاقة تحيي ذكرى اليوم الوطني السابع والأربعون لدولة الإمارات مع طلاب مدرسة حمدان بن زايد في أبوظبي

أبوظبي في 26 نوفمبر 2018- أحيت دائرة الطاقة، الجهة المعنيةبتعزيز ريادة واستدامة قطاع الطاقة في أبوظبي، احتفالات اليوم الوطني السابع والأربعون لدولة الإمارات مع طلاب مدرسة حمدان بن زايد في أبوظبي. وقد ترأس معالي المهندس عويضة مرشد المرر، وفدا من موظفي الدائرة الذين قاموا بزيارة المدرسة ومشاركة فرحة هذا اليوم مع الطلاب والكادر الإداري والتدريسي.

وتضمن الاحتفال عزف النشيد الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة ومن ثم بدء الفعاليات بعرض فني بعنوان "اوبريت وطني" تمت تأديته من قبل طلاب المدرسة في الصالة الرياضية. كما قام فريق دائرة الطاقة بتعريف طلاب الروضة عن أهمية الطاقة ودورها بطريقة مبسطة وتفاعلية، وكذلك اطلاع طلاب الصف الرابع على مجموعة من مشاريع الطاقة الشمسية وأثر الاعتماد عليها في الحفاظ على البيئة وتقليل تكلفة الاستهلاك. وشهد الاحتفال أيضا تنظيم مناظرة علمية لطالبات الصفين التاسع والعاشر تحت عنوان "الطاقة"، واختتمت النشاطات بعرض مشروع جماعي شارك بإعداد والعمل عليه من طلاب الصفين العاشر والحادي عشر تمحور حول أنشطة مختلفة ذات صلة بترشيد استهلاك الطاقة والتوعية بدروها في التنمية.

وبهذه المناسبة، قال معالي المهندس عويضة مرشد المرر: "نتقدم بأصدق عبارات التهنئة والتبريكات إلى مقام صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة "حفظه الله"، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي "رعاه الله"، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، ولإخوانهم أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات. ونؤكد باسم قطاع الطاقة في أبوظبي أن معيار النجاح هو الإنجاز في العمل، وأننا قادرون على اختصار الزمن وتحقيق جميع أهدافنا من خلال الوقوف صفا واحدا خلف قيادتنا الرشيدة".

وأضاف معاليه: "إنه لمن دواعي سرورنا أن نحيي هذه المناسبة الوطنية وسط أطفال وشباب الإمارات أمل المستقبل وقادة الغد، وأن نكون معهم في صرح تعليمي ينهلون منه العلم والمعرفة ليكونوا قادرين على مواصلة قصة نجاح الاتحاد. لقد شكل هذا اللقاء فرصة للتواصل معهم عن كثب ومعرفة طموحهم ورغباتهم للمستقبل وتوعيتهم بأهمية ودور قطاع الطاقة، وضرورة الحفاظ على الموارد من خلال ترشيد الاستهلاك".

© 2019 دائرة الطاقة جميع الحقوق محفوظة.

For an optimal experience please
rotate your device to portrait mode